loader image

إعلان صندوق مكافحة وعلاج الإدمان – ازاي تعمل توعية 101

من أهم مقومات أي عمل ناجح إن تكون عناصره كلها مترابطة وبتخدم نفس الهدف، بس لما يكون العمل هدفه التوعية هنا كمان بيظهر لك تحدي إنك توصل الرسالة من غير ماتحسس المتلقي إنك بتوعظه او بتديله درس..

وده اللي نجح فيه إعلان صندوق مكافحة وعلاج الإدمان.

لو انت متابع حملة توعية “انت أقوى من المخدرات” هتلاقي الحملة بقالها سنتين مركزة على فكرة واحدة وهي إن (رحلة المخدرات قصيرة.. ماتسافرهاش)، ولكن البطل الحقيقي هو “البساطة في التنفيذ”.. سواء في نسخة 2021 او 2022.

أول حاجة تلفت نظرك في الإعلان هي الشخصية.. الإعلان بيفتح على شخص واحد بس – شاب/شابة عاديين جدا مش مشاهير ولا فيهم حاجة تميزهم عني وعنك، وده بيعمل لك ارتباط مع الإعلان من أول لقطة.

تاني حاجة تشدك في الإعلان هو الإحساس، الإعلان بيركز على إحساس النشوة والسعادة في الأول وبعد كده بيوريلك التدهور السريع اللي بيحصل في فترة انت نفسك مش بتلحق تستوعبها وده بيخدم صدمة “بعد فوات الأوان” المقصود توصيلها.

تالت حاجة الاتساق بين فكرة الإعلان ومدته – الفكرة الأساسية هي إن المخدرات رحلتها قصيرة، ومدة الإعلان بتخدم الفكرة دي.

• الفكرة •

الفكرة في النسختين واحدة وهي إن رحلة المخدرات قصيرة، ولكن في نسخة 2021 الـ concept كان تشبيه رحلة المخدرات بركوب لعبة القطار في الملاهي، وإنها في أولها ممتعة قبل ماتدخل في لحظة التعب وبعدها مرحلة الهلاك.
أما نسخة 2022 ف الـ concept اعتمد على تعبير getting high او الإحساس إن المتعاطي طاير في الجو وخفيف وبيبعد عن الواقع بالتدريج، بيرتفع ببطء مع موسيقى هادية.. قبل ما فجأة ينتهي الإحساس ويقع وتسمع صوت عضمه بيتكسر على الارض.

صوت الوقوع نفسه يخضك ويخوفك، يخوفك على نفسك، مش يخوفك من نظرة المجتمع ليك ولا من تأثير الإدمان على اللي حواليك، لأ يخوفك عليك انت.

• شخصيات الإعلان •

الشخصيات اللي بيدور حواليها الإعلان هما شباب عاديين جدًا زيي وزيك، مفيش أي حاجة مميزة أو غريبة فيهم، ولكن في نسخة 2021 الإعلان اتصور بكادر واحد وزاوية واحدة مرة بولد ومرة ببنت وده عشان يقولك إن الإدمان مش بيفرّق بين الاتنين.

أما في نسخة 2022 شفنا كادرات متنوعة فيها شخصيات متعددة بأكتر من هيئة، في أكتر من مكان والإعلان عرض تفاصيل كتير عن الشخصيات والأماكن دي عشان يوصّل لك –تاني– رسالة (الإدمان مش بيفرّق) في أي عوامل سواء من ناحية الشخصية أو البيئة.

ممكن تقول إن هنا تنوع الكادرات واختلاف الاماكن خلى الإعلان أقوي من السنة اللي فاتت، ولكن اللي زود من قوة الإعلان فعلا هو وجود (محمد صلاح) اللي كان اختيار موفق جدًا، ده لأنه من الشخصيات المشهورة والمؤثرة في الجمهور المستهدف اللي هو الشباب، وكمان هو أيقونة التحدي والنجاح وده أساس الحملة.

• الرسالة •

الرسالة اللي الإعلان عايز يوصلها إن رحلة المخدرات ممكن في أولها تبان كلها نشوة وسعادة ولكن آخرها هلاك ودمار، الرسالة دي في نسخة 2021 اتعملت بشخص راكب قطار الموت وازاي كانت بداية رحلته حلوة وانتهت بطريقة مأساوية.

أما نسخة 2022 فالنهاية فيها كانت مختلفة؛ نهاية فيها طاقة نور وأمل اتفتحتلك، نهاية كان فيها واحد رايح لنفس المصير المحتوم لكن جه شخص يلحقه ويمنعه وينقذه.. الشخص ده هو محمد صلاح – رياضي ناجح ومحبوب بيبص لك وبيقولك جملة بسيطة بس تأثر فيك “المخدرات رحلتها قصيرة.. ماتسافرهاش “

وطبعا الإعلان بيختم بعرض رقم الخط الساخن وتحته جملة “العلاج بالمجان وفي سرية تامة”، وده ممكن نسميه CTA ضمني، مش بيقولك تعمل ايه بس بيدلك على أول الطريق، وده بيكمل رسالة الإعلان في إنه مش بيوعظ ولا بيحكم على حد.

• النتائج •

مقياس نجاح الحملات الاعلانية بيكون مرتبط بتحقيق هدف معين، وعشان الإعلان هنا هدفه التوعية فكان لازم تعرف تأثيره من ناحية حالات الإدمان الواقعية اللي ساعد في علاجها..

الحقيقة إن الحملة بتحقق نتائج مبشرة جدا وتفرّح من أول ماطلعت، في سنة 2021 حصل؜ زيادة في الاتصالات بنسبة 400٪ وعدد 148 بنت قدموا للعلاج في أول 5 ايام من انطلاق الحملة.أما في 2022 فيكفيك تعرف إن الصندوق قدم –لحد دلوقتي– خدمات علاجية لعدد 38 ألف مريض إدمان، منهم 32 ألف من المناطق بديلة العشوائيات.

زيادة على كده إن الصندوق بيهتم بالمتعافين، وإنهم يرجعوا يمارسوا دورهم في المجتمع عن طريق دورات تدريبية فنية وتعليمية، ولك أن تتخيل إن في شهر 8 سنة 2021 اتعمل أثاث كامل لمركز علاج الإدمان بواسطة متعافين.وأخيرًا.. قول لنا أنهي نسخة عجبتك أكتر.. 2021 ولا 2022

Post a comment

Your email address will not be published.